الأخبار

الأردن: تمويل يصل إلى 7.5 مليون دولار لدعم شركات صغيرة ومتوسطة

أعلن الصندوق الأردني للريادة، عن إعادة تخصيص غير مباشر لتمويل يصل إلى 7.5 مليون دولار، عبر توزيع استراتيجي جديد يعمل على تمويل الاستثمار غير المباشر (أموال) إلى استثمارات مباشرة (شركات) لدعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة والشركات الناشئة الأردنية خلال أزمة فيروس كورونا.

الصندوق الأردني للريادة أعاد تخصيص التمويل المعلن عنه في خطوتين أو أكثر بدءا بمبلغ 3 ملايين دولار، كحد أدنى ووصولا إلى سقف بقيمة 7.5 مليون دولار كحد أعلى، حيث يوفر التمويل سيولة مالية لازمة لشركات ناشئة تأثرت بالأزمة الحالية، وتتطلب رأس مال عامل يصل إلى مليوني دولار، و / أو دعم شركات تسعى إلى زيادة رأس المال لتعديل نماذج أعمالها والمقترحات القيمة الخاصة بها لمعالجة تأثيرات فيروس كورونا بتقديم تمويل مالي يصل إلى مليون دولار.

وتتمثل مهمة الصندوق الأردني للريادة "ISSF" الرئيسية في الاستثمار، وتقديم الدعم للشركات الناشئة والصغيرة والمتوسطة خلال مراحلها المبكرة، ويهدف إلى توفير نظام بيئي مستدام لتمكين ريادة الأعمال في الأردن من خلال دفع عجلة الاقتصاد باستمرار، وخاصة الآن لضمان تجاوز العاصفة الحالية.

الرئيس التنفيذي للصندوق، ليث القاسم، قال "إن الصندوق الأردني للريادة وفر التمويل المعلن عنه للشركات الصغيرة والمتوسطة والشركات الناشئة في الأردن كاستجابة لتفشي الفيروس، نظراً إلى طبيعة هذه الأزمة، والمسؤولية المشتركة على جميع الأطراف التي توجب التعاون والتكاتف للتجاوز على هذه المحنة معا".

وأضاف القاسم: "أن الاستراتيجية المؤسسية للصندوق تهدف إلى تطوير نظام بيئي ريادي مستدام، يعمل على دعم الشركات الصغيرة والمتوسطة والناشئة في الأردن من خلال ضمان توفير فرص تمكن الأفراد والشركات الأردنية من التطور والازدهار من خلال زيادة السيولة المالية لتمكين الشركات من الحفاظ على منتجاتها وأسواقها ونماذجها التجارية إلى حد كبير".

وبحسب بيان للصندوق، فإن "الشركات الناشئة التي تستفيد من الأوراق المالية القابلة للتحويل إلى أسهم لن تحتاج إلى مستثمر مبادر نظراً للسياق الحالي الذي نوقش، ولكن يتعين على الشركات الناشئة والمؤهلة أن تحصل على تمويل من مستثمر مؤسسي، والأمر الذي لم يكن يندرج ضمن الشروط للاستثمارات المباشرة التقليدية السابقة التي قام بها الصندوق الأردني لضمان الاستقرار المالي، وعلاوة على ذلك، يتم تغطية العناية الواجبة من قبل فريق الصندوق".

"تستغرق عملية مراجعة الاستثمار المباشر عادة ما لا يقل عن 10 أسابيع، ولكن فإنه من المتوقع أن يتم تخفيض عملية مراجعة الاستثمار في الأوراق المالية القابلة للتحويل إلى أسهم الآن إلى مدة قد تصل إلى 5 أسابيع بدءًا من يوم تقديم الطلب، وموافقته وتوقيعه"، بحسب البيان.

وسيبدأ الصندوق باستقبال الطلبات من 10 أيار/ مايو الحالي، من خلال التقديم على الموقع الإلكتروني، كما يمكن اعتماد الرابط لمعرفة المعايير والمتطلبات الأهلية للشركات المؤهلة للحصول على التمويل المالي.

المزيد عن هذا المحتوى

تاريخ النشر