بحث/تقرير

الطلب على خدمات التمويل الأصغر في اليمن

دراسة سوق التمويل الأصغر لاستكشاف احتياجات العملاء بعد أزمة 2011
تحميل 75 صفحة

الهدف من دراسة السوق هو مساعدة مؤسسات التمويل الأصغر القائمة في تحديد واستكشاف احتياجات العميل من اجل ضمان الوصول الى أكبر قدر ممكن من الفقراء ومن هم بحاجة الى خدمات التمويل الأصغر في اليمن بالإضافة الى ذلك، تقدم الدراسة معلومات حول المنتجات القائمة والجديدة المطلوبة من قبل العملاء الحاليين والمحتملين.

ويعتبر مسح السوق هذا ضمن مشروع التنمية الأوسع نطاقاً القائم فيما بين بنك التنمية الألماني KFW، والصندوق الاجتماعي للتنمية باليمن. وقد أُجريَ هذا المسح في الربع الثالث من عام 2013 والربع الأول من عام 2014 ، ولقد كانت أبيكس للاستشارات /اليمن هي الشريك المحلي في القيام بهذا المشروع مع شركة LFS الألمانية لاستشارات الخدمات المالية وبدعم من وكالة التعاون الألماني.

 
ومايلي أهم نتائج الدراسة:
  • يجب إيجاد حلول للتحديات البيئية وذلك لتحسين بيئة العمل للمنشآت الأصغر والصغيرة (توافر الكهرباء والوضع الأمني) - فخدمات تطوير الأعمال هي أقل أهمية من ذلك.

  • البنوك ومؤسسات التمويل الأصغر لا تستهدف حتى الآن بشكل فعال المنشآت الأصغر والصغيرة القائمة حالياً والبالغ عددها  1.9مليون منشأة.  ولكن التركيز في الغالب على "الأغنياء" أو "الفقراء"، ولاحقاً سيكون هناك تحيّز لصالح المرأة والعاطلين عن العمل.

  • إن قطاع تمويل المنشأت الأصغر والصغيرة يُظّهِر إمكانات نمو هائلة للمؤسسات المالية المتخصصة – من المقدر أنه على الأقل 700 ألف منشأةٍ صغرى وأصغر مهتمةٌ في الحصول على قروض ، مما يعني أن ذلك سيشكل محفظة قروض قائمة بقيمة 254,000 مليون ريال يمني. 

  • هناك أيضا طلب مرتفع وغير ملبى على حسابات الادخار والحسابات الجارية والحولات النقدية الدولية. إن مؤسسات تمويل المنشآت الأصغر والصغيرة و المرخصة كبنوك (التمويل الأصغر) هي المؤسسات الحقيقية لتطوير هذا القطاع.

  • وقدرت الدراسة السوق المحتملة لتمويل المنشآت الصغيرة والأصغر بحوالي 1.78 مليون منشأة متناهية الصغر و 85,000 منشأة صغيرة – أي أكبر مما كان في الدراسات السابقة بما يقارب الضعف. 

 

المزيد عن هذا المحتوى

تاريخ النشر