بحث/تقرير

ريادة الأعمال: محرك لخلق فرص عمل ولتحقيق نمو شامل في العالم العربي

تحميل 14 صفحة

في الوقت الذي لا تزال الدول النامية، بما في ذلك العربية منها، تعاني قدرات مالية محدودة تصعب عليها خلق فرص عمل واستيعاب الوافدين الجدد إلى سوق العمل، نمت جاذبية إدراج ريادة الأعمال ضمن أدوات خلق فرص عمل. وعموماً، يُعتبر رواد الأعمال والشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم على نطاق واسع عاملاً حيوياً في النظم الاقتصادية الوطنية، لا سيما وأنهم يخلقون فرص عمل من إجمالي الوظائف بنسبةٍ أعلى من تلك التي يخلقها أرباب العمل الآخرون. في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تشكل الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم 80 إلى 90 في المئة من إجمالي الشركات في القطاع الرسمي.

ويعرض موجز السياسة أهم التحديات والفرص أمام رواد الأعمال في العالم العربي بالإضافة إلى توصيات السياسة وأولويات الإصلاح من أجل تحسين النظام البيئي اللازم لريادة الأعمال.